كافيه برقوقة
مرحبا بك ايها الكتكوت الزائر
يلا انضم لينا وشهيص معانا
بعض اقسام المنتدى مختفية ومش هتظهر غير للاعضاء فقط
سيتم تنشيط حساب الاعضاء عن طريق ادارة المنتدى

اخبار مصر اليوم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

خهتهاعت اخبار مصر اليوم

مُساهمة من طرف rerey في الإثنين مارس 14, 2011 12:07 pm

كتب محمد عبدالجليل :
شهدت قرية صول بأطفيح احتفالات امتدت حتي الساعات الأولي من
الصباح ابتهاجا بما تم التوصل اليه من اتفاق بين المسلمين والاقباط بالقرية تحت
رعاية واعداد مجموعة من العلماء يزيدون.. علي ال 20 عاما يتقدمهم الشيخ محمد حسان
الداعية الإسلامي الذي أعلن بنود بيان الصلح بعد جلسات منفصلة مع عدد من شباب
القرية المسلم والقبطي كل علي حدة وأكد فيه علي قيام القوات المسلحة باعادة بناء
الكنيسة علي ما كانت عليه دون زيادة أو نقصان وعودة كل الأسر القبطية الي
ديارها وقيام
المسلمين بحمايتهم كما العهد دوما. مؤكدا أن حل مشكلات المسلمين والاقباط لا يتم
بلقاءات اعلامية بين القساوسة والشيوخ أو رفع الهلال مع الصليب لمجرد دغدغة المشاعر
ودعا المسلمين والاقباط الي تغليب المصلحة العامة علي الخاصة للخروج بمصر من هذه
الأزمة الراهنة ورفض كافة أشكال الابتزاز السياسي يستوي في ذلك الجميع وعدم
الاستقواء بالخارج لأن من شأن ذلك أن يشعل نار الفتنة ولا يطفئها.
التفاصيل فى
باب متابعات


<table><tr>
<td class="nav" dir="rtl" align="middle">عبود الزمر ل "الجمهورية" :
احذروا الثورة
المضادة وفتنة النظام السابق</td></tr>
<tr>
<td class="auther" dir="rtl" align="right">كتب مصطفي عبيدو :
</td></tr>
<tr>
<td dir="rtl" align="right"> اكد عبود الزمر اقدم معتقل سياسي في مصر انه يشتم رائحة الحرية لاول مرة
منذ دخوله السجن من 30 عاما ويشعر انه ولد من جديد.. عقب تحقيق الثورة المصرية
اهدافها باسقاط النظام المصري الفاسد. مشيرا الي ان النظام السابق تعمد اخفاء
الحقائق وابعاد المعارضين بل وتعذيبهم.
قال في حوار ¢ للجمهورية ¢ انه قرر أن
يشارك في العمل السياسي ولكن بصيغة اخري سيعلنها خلال الايام القادمة من اجل خير
مصر .. لان هناك ثورة مضادة تهدف لاجهاض ثورة الشباب البيضاء التي اعلت قيم الحق
والعدل والحرية ولولاها لما رأيت النور انا وابن عمي طارق الزمر رفيق دربي الذي ذاق
معي الامرين دون ان نحيد عن مبادئنا.
اوضح عبود انه لم يهرب من السجن رغم سهولة
ذلك حتي يخرج من السجن حرا ليشارك في خدمة وطنه مشيرا الي ان مصر تحررت من الظلم
والفساد الا ان بقايا النظام البائد تحاول اشعال الفتنة بين المسيحيين والمسلمين
ويريد من الشعب ان يترحم عليه وهذا لن يحدث أبدا لان الاسلام يحمي حرية المسيحيين
ويضمن امنهم وليس النظام السابق.
قال الزمر ان رأس النظام سقطت الا ان الجسد
مازال موجودا لذا يجب التكاتف من اجل رفعة الوطن واصلاح الفساد ومقاومة الثورة
المضادة.
</td></tr></table>

<table><tr>
<td class="nav" dir="rtl" align="middle">قوات القذافي تستولي علي مدينة البريقة والثوار
يطلبون المساعدة
روسيا والصين تعارضان الحظر الجوي وأنباء عن تمرد في
مصراته</td></tr>
<tr>
<td class="auther" dir="rtl" align="right">بنغازي - البريقة - ليبيا وكالات
الانباء:
</td></tr>
<tr>
<td dir="rtl" align="right"> انسحب الثوار الليبيون أمس من مدينة البريقة الواقعة شرقي ليبيا بعد قصف
عنيف من جانب القوات الموالية للعقيد معمر القذافي فيما يتزايد علي نحو بطيء
التأييد الدولي لفرض منطقة حظر جوي فوق الاراضي الليبية .
افاد مراسل وكالة
الانباء الفرنسية انه شاهد عشرات من الثوار وهم ينسحبون من مدينة البريقة الساحلية
متجهين الي اجدابيا التي تبعد نحو 220 كيلومترا عن مدينة بنغازي وهي المعقل الرئيسي
للثوار .
واعترفت مصادر الثوار بأن القوات الموالية للقذافي تتقدم من ناحية
الغرب بعد أن استولت علي مدينة العقيلة وقرية بيشار الكائنة علي مسافة 20 كيلومترا
غربي البريقة. ولم يلحظ أي نشاط جوي غير أن القصف المدفعي العنيف لايزال مستمرا .

وأذاع التليفزيون الليبي نقلا عن عسكرية لم يذكرها بالاسم أنه تم تطهير البريقة
من العصابات المسلحة.
ونقلت رويترز عن عبدالهادي عمر أحد المتطوعين في صفوف
الثوار قوله إن الشعب الليبي يحتاج المساعدة "نحن في خطر" وقال عمر الذي كان يتحدث
من اجدابيا أن الشعب الليبي لا يستطيع مسايرة أسلحة القذافي. وكانت القوات التابعة
للزعيم الليبي قد سيطرت في وقت سابق علي مدينة رأس لانوف النفطية.
ولايزال
الثوار يسيطرون علي عدد من المدن في غرب ليبيا كما يسيطرون علي مصراته وهي ثالث أهم
مدينة ليبية وتقع بين طرابلس وسرت مسقط رأس القذافي.
ونقل مراسلو وكالات
الانباء عن شهود عيان قولهم إن نيران الأسلحة الأوتوماتيكية لاتزال تسمع علي مشارف
مصراته غير أن وسط المدينة هاديء. وكانت سرت قد شهدت اشتباكات عنيفة خلال الايام
الاخيرة.
وفي تطور لاحق أعلن الثوار ان هجوم قوات القذافي علي مصراته قد توقف
لليوم الثاني علي التوالي بسبب رفض وحدات من قوات القذافي مهاجمة المدينة وقال
افراد من الثوار ان قوات القذافي يقاتل بعضها بعضا غير أن هذه الانباء لم يتم
التحقق منها بسبب عدم قدرة الصحفيين علي الوصول الي المدينة وقد نفي مسئول حكومي
هذه الانباء ووصفها بانها مجرد شائعات.
الحظر الجوي
في هذه الأثناء تزايدت
الضغوط الدولية الرامية إلي فرض منطقة حظر جوي علي ليبيا لحماية المدنيين من القصف
بالطائرات غير أن هذه الخطوة لاتزال تواجه معارضة من روسيا والصين وهما دولتان
تتمتعان بالفيتو في مجلس الأمن بينما لايزال الموقف الأمريكي غير حاسم.
وكانت
الولايات المتحدة قد أعلنت أن دعوة الجامعة العربية لفرض حظر جوي علي ليبيا يعد
خطوة هامة لكنها في حين قالت إنها مستعدة لكافة الاحتمالات فانها أعلنت أيضا أنها
تلتزم الحيطة والحذر إزاء التدخل العسكري المباشر في ليبيا.
وقال دبلوماسيون إن
الولايات المتحدة لا تريد أن تبدو وكأنها تقود حملة لخلع القذافي ولم تتقدم
باقتراحات لعقد اجتماع طاريء لمجلس الأمن وقال هؤلاء الدبلوماسيون إنه من غير
المحتمل ان ينعقد مجلس الامن نهاية الاسبوع الحالي وحتي لو انعقد فانه لايزال من
غير الواضح ما اذا كان قادرا علي تمرير قرار بشأن ليبيا بسبب معارضة روسيا والصين
لفرض حظر جوي علي ليبيا.
وقالت وكالة رويترز إن المفاوضات الدبلوماسية الطويلة
تتعرض لمخاطر الانهيار بسبب الاحداث المتسارعة حيث تحقق قوات القذافي انتصارات علي
الارض كل يوم بفضل تفوق قوتها النيرانية البرية والجوية .
وفي باريس ذكر مصدر
دبلوماسي فرنسي ان وزراء خارجية مجموعة الدول الثماني الصناعية الكبري اجتماعا
بالعاصمة الفرنسية اليوم الاثنين وغدا الثلاثاء لبحث عدد من القضايا الدولية علي
رأسها الازمة الليبية. وسبل التعامل معها لاسيما فيما يتعلق بفرض حظر جوي لحماية
السكان المدنيين .
وقد اقترح وزير الخارجية الايراني السابق منوشهر متكي علي
منظمة المؤتمر الاسلامي وجامعة الدول العربية ادراج موضوع قطع العلاقات السياسية مع
القذافي علي جدول اعمالهما.
ومن جانبه نفي وزير الخارجية اليمني ابوبكر القربي
الانباء التي اذاعتها قناة الجزيرة بان اليمن تحفظ علي قرار الجامعة العربية بدعوة
مجلس الامن لفرض حظر جوي علي ليبيا.
الخبراء: استثناء الطائرات المدنية من الحظر الجوي علي ليبيا ضرورة

كتب عبدالناصر أبوالفضل:
أكد خبراء الطيران والقانون أهمية
استثناء الطائرات المدنية من قرار الحظر الجوي علي ليبيا لخدمة حركة السياحة
والتنمية وعدم إلحاق الضرر بالشعب الليبي كما حذروا من انزلاق مصر في مخاطر آلية
تنفيذ القرار حتي لا تتكون جبهة ملتهبة علي حدودنا الغربية.
جاءت تحذيرات
الخبراء عند استطلاع "الجمهورية" لرؤيتهم للوضع بعد طلب وزراء الخارجية العرب في
اجتماعهم الطارئ بالقاهرة بفرض حظر جوي لحماية الشعب الليبي من كتائب القذافي.

يقول المهندس "حسين مسعود" رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران: المخاطر تتحدد
طبقا لطبيعة القرار الخاص بفرض الحظر هل يشمل الحظر الطائرات العسكرية فقط أم
المدنية أيضاً ونأمل ألا يكون علي الأخيرة لان ذلك سيسبب خسائر اضافية لصناعة النقل
الجوي في المنطقة خاصة اننا ننظم أكثر من عشرين رحلة طيران أسبوعية بين مصر والمدن
الليبية لخدمة أكثر من مليون عامل مصري وبحكم الجوار فإن علاقات تجارية واقتصادية
وسياحية تربط مصر وليبيا لذلك فإن تضمين القرار الرحلات المدنية سيسبب بلا شك خسائر
كبيرة.
يقول الطيار "عبدالفتاح كاطو" رئيس هيئة الطيران المدني السابق: القرار
العربي جاء حماية للشعب الليبي وترك الأمر لمجلس الأمن لاتخاذ الاجراءات اللازمة
لتنفيذه وأعتقد بأن المنع سيكون للطائرات العسكرية المقاتلة وليست المدنية لان
الأخيرة سيكون عقابا للشعب الليبي ويمنع رحلات الاغاثة الإنسانية ومازلنا نتذكر
قرار حظر الطيران المدني الذي طبق علي ليبيا في بداية تسعينيات القرن الماضي بسبب
تداعيات تورط ليبيا في تفجير طائرة بان أمريكان فوق لوكيربي حيث تكبد الشعب الليبي
خسائر كبيرة بينما خرج القذافي منها فائزا ونظم وقتها عدة رحلات توجهت إلي السعودية
متحديا المجتمع الدولي الذي فرض عليه الحظر الجوي.
وحول كيفية تنفيذ قرار الحظر
الجوي يقول الدكتور "محمد إبراهيم الزغبي" أستاذ القانون بجامعة الأزهر والمعار
حاليا بأكاديمية الشرطة في الكويت: الموافقة العربية علي فرض حظر جوي علي ليبيا هي
الخطوة الأولي وعلي مجلس الأمن اتخاذ اللازم بعد ذلك من خلال قرار جماعي بناء علي
البند 42 من الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة الذي يجيز استخدام القوة
العسكرية.
ويشدد "الزغبي" علي التأكيد بأن القرار يمكن أن يؤدي إلي منزلق خطير
في الأزمة الليبية ويقول: ان المخاطر تبدأ من محاولات إصدار قانون من مجلس الأمن
حيث سيواجه معارضة من بعض الدول مثل الصين وروسيا كما يمكن أن يؤدي إلي تدخل أجنبي
مباشر علي الأرض الليبية وهو ما تعارضه عدة دول خاصة في المنطقة العربية لذلك فإن
قرار مثل ذلك يستلزم اجماعا دوليا كبيرا عليه إلي جانب تقديم مساندة دولية وعربية
لتنفيذه في مساحة كبيرة قد تمثل مخاطرة لبعض القوات المشاركة في تنفيذه كما تكلف
آلية التنفيذ مبالغ طائلة إلي جانب توقع حدوث خسائر في الطائرات التي تطبق الحظر
خاصة في ظل "رعونة" معروفة عن القيادة الليبية حيث تمتلك طبقا لخبراء العسكرية
العديد من البطاريات المتنقلة لصواريخها من نوع أرض جو. "إس إيه 8" للعلو المنخفض
"5 آلاف متر" و"إس إيه 2" و"إس إيه 6" للعلو المرتفع "من 7500 إلي 8 آلاف متر".
ويمكن ل "إس إيه 8" علي وجه الخصوص بقيادتها البصرية أن تطارد أهدافها مع عدسة
مقربة يصعب رصدها وهذا التهديد كاف ليقوم الحلف الأطلسي بضربة وقائية للبطاريات
المذكورة مع خطر تسجيل خسائر عند الجهات الليبية الصديقة وهذا يؤكد خطورة الأمر في
مساحة الأراضي الليبية التي تبلغ مساحتها حوالي مليون كيلومتر مربع.
أما عن
عمليات الحظر الجوي السابقة فيقول "الزغبي": هناك عدة تجارب دولية لفرض حظر جوي
منها ما حدث في ليبيا نفسها في أوائل التسعينيات من القرن الماضي ثم شمال العراق
وجنوبه عقب حرب الخليج الثانية وفي عام 93 في البوسنة والهرسك وكانت كلها لحماية
الأكراد في شمال العراق والشيعة في جنوبه والمسلمين في البوسنة من عمليات القمع
والقتل التي تعرضوا لها كما طبقت الولايات المتحدة مناطق حظر جوي في أعقاب أحداث 11
سبتمبر الشهيرة.
ويضيف الكابتن "مجدي عبدالهادي" رئيس رابطة المراقبين الجويين
السابق: ان فرض الحظر الجوي علي ليبيا سيؤدي إلي ارتباك حركة الطيران والملاحة
الجوية في المنطقة وخاصة المتوجهة من مصر إلي غرب ووسط وشمال افريقيا وجنوب البحر
المتوسط حيث سيتم تحديد ممرات جوية جديدة لتبعد عن الأجواء الليبية مما سيتسبب في
تأخر هذه الرحلات.
</td></tr></table>
avatar
rerey
عضو نشيط هسة
عضو نشيط هسة

الابراج : الثور

عدد المساهمات : 126

تاريخ التسجيل : 23/12/2010
العمر : 28


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى